تطور الطفل- الشهر الثاني

مضى شهر على ولادة الطفل. خلال هذا الشهر ستظهر عليه تغييرات دراماتيكية. سينمو الطفل بسرعة، وسيبدأ بالتجاوب معكم بشكل أكبر. في هذه المرحلة، فإن أهم ما يحتاجه الطفل، أكثر من أي شيء هي محبتكم وانتباهكم.

مضى شهر على ولادة الطفل. خلال هذا الشهر ستظهر عليه تغييرات دراماتيكية. سينمو الطفل بسرعة، وسيبدأ بالتجاوب معكم بشكل أكبر. في هذه المرحلة، فإن أهم ما يحتاجه الطفل، أكثر من أي شيء هي محبتكم وانتباهكم.

محطات أساسية في تطور الطفل الشهر الثاني 

يتطور الأطفال بوتيرة مختلفة، لكن عند انتهاء الشهر الثاني من عمر الطفل، فإنه على الأغلب:
 
  • يستطيع الابتسام عندما نلامسه أو نتكلم معه
  • قادر على التجاوب مع الأصوات العالية من خلال البكاء، الخوف أو السكوت
  • قادر على ضم أصابع اليدين على شكل قبضة
  • قادر على رفع صدره عن الأرض بينما يتكأ على ساعديه
  • قادر على التعرف على والديه


كيف يتعلم الطفل
  • منذ الأسابيع الأولى لحياتهم، يتصرف الأطفال بشكل مغاير مع الأشخاص المختلفين المرتبطين بهم- الأم، الأب وآخرون. لقد لوحظ كيف يتصرف الرُضع بشكل مختلف عندما يكونون مع أشخاص غرباء- العلاقة المتبادلة بين الطفل وأهله لا تكون موجودة في هذه الحالات
  • تدل الدراسات أنه عندما تكرر الأمهات اسم الطفل، فإنه يتجاوب بشكل مختلف عن تلك الحالات التي تُقال له فيها كلمات أخرى.
  • التحدث مع الطفل والتوجه إليه يحولانه إلى جزء من عملية الاتصال والتقارب. يتعلم الطفل بإنه إنسان مستقل، وأنه يساهم في بلورة علاقاته مع الآخرين. هذا الاتصال المُبكر يكون القاعدة التي سيتطور على أساسها تفكيره وأحساسيسه طوال حياته
 


فهم لغة الاتصال عند الطفل
  • لا يأكل الأطفال الرُضع فقط وينامون وينتظرون أن نقوم بعمل ما من أجلهم، منذ مرحلة مبكرة يبحثون عن طرق للتأقلم مع العالم الذي خارج رحم الأم. مثلا، النوم هو إحدى الطرق التي يتعلم الأطفال من خلالها تنظيم حياتهم: عندما يكونون مُتعبين، فإنهم ببساطة "يطفئون العالم الذي حولهم" من خلال النوم. خلال النوم يخزن الأطفال الطاقة المطلوبة للأمر الأهم- النمو
  • إذا نظرتم عن قرب، وبعد قليل من التجربة والخطأ، ستتعرفوا على مستوى التحفيز الذي يمكن للطفل أن يتعامل معه، وعلى نوعية الضجة والأصوات التي يُفضلها وعلى البُعد الملائم لوضع الألعاب. جميع ردود الفعل هذه هي جزء من لغة الطفل المميزة.
  • وكلما تأملتموه أكثر، ستتعلمون كيف يخبركم الطفل متى يكون جاهزا للتفاعل وما هو الوقت الأفضل للعب أو الأكل أو الغناء أو الكلام. لحظات "اليقظة الهادئة" خلال نهار الطفل هي أفضل اللحظات للكلام والتفاعل. تشمل الإشارات التي تعني "أنا جاهز" أو "مبسوط" عينان مفتوحتان، استرخاء الذراعين والساقين، ومن المحتمل ايضا مسك الاصبع كرد فعل لا إرادي. في المقابل، فإن الإفراط في اللعب أو الحديث، أو الطعام قد يدفع الطفل إلى التكشير أو النظر بعيدا أو إلى الجوار، وإلى ضم قبضة يده وتخبيط اليدين والقدمين، والتثاؤب والإلتواء وقذف الطعام. هذه الإشارات، التي تدل على عدم الراحة، تعني "الرجاء تهدئة الوتيرة. أنا بحاجة للمزيد من الهدوء والسكينة"

*يميل الأطفال إلى الاهتمام بتجارب جديدة متنوعة وإلى الاستمتاع بها. بالإضافة إلى ذلك، هناك الكثير من الطرق لخلق التفاعل معهم والاستمتاع بصحبتهم. عدد الطرق للقيام بذلك هو في الواقع عدد الأهل في العالم، فلكل أم وأب طرقهم الخاصة. ليست هناك طريقة واحدة "صحيحة" بشكل مُطلق.

النوم

عندما يكون عمر الطفل ما بين 6 إلى 12 أسبوع، فمن المُفترض أنه ينام لفترات طويلة خلال الليل. إذا لم يكن الأمر كذلك فقد تكون هناك حاجة لتعليمه كيف ينام بنفسه. وكما هو الحال مع البالغين، يستيقظ الأطفال بين الحين والآخر خلال الليل. إذا تعلم الطفل كيف ينام لوحده، فإنه في حال واستيقظ للحظة سيتمكن غالبا من النوم مُجددا دون طلب مساعدة.

يمكن مساعدة الطفل على تعلم هذه المهارة من خلال وضعه في سريره إلى أن ينام، ولن يتعود على أن يكون محمولا أو أن يتم هزه لكي ينام.

فيما يلي بعض النصائح التي يمكن تجربتها:

 
  • لتحويل الأمر إلى روتين يومي، انتظروا حتى يكون ناعسا لكن مستيقظا، ثم ضعوه في سريره، وقولوا له تصبح على خير، واطفئوا النور وغادروا الغرفة
  • إذا بكى، انتظروا بضع دقائق قبل العودة إلى الغرفة. إذا استمر في البكاء عودوا إلى الغرفة (ابقوا النور مُطفئا)، داعبوه وتكلموا معه بصوت خافت وناعم. عندما يهدأ، قولوا له تصبح على خير وغادروا الغرفة مرة أخرى
  • إذا بدأ بالبكاء مرة أخرى، كرروا نفس الخطوات السابقة إلى أن ينام الطفل

قد تتطلب العملية بضعة أيام، لكن الطفل سيعتاد على الأمر. ترسيخ هذه العادة عندما يكون الطفل صغيرا ستساعدكم على تحاشي "معارك النوم" عندما يكبر.

التطعيمات
بحسب نشرات وزارة الصحة* يُنصح القيام بالتطعيمات التالية:
 
  • الديفتريا (الخناق)- الكزاز (تيتانوس)- السعال الديكي
  • إنفلوانزا هيوموفيلوس Hib) b)
  • شلل الأطفال (IPV)
  • تطعيم ضد تلوثات البنويموكوك - PCV13
  • جرثومة الروتا

*موقع وزارة الصحة، قسم الأم، الطفل والمراهق، "جدول التطعيمات الروتينية لسن الطفولة والمدارس، إسرائيل، 2010".

الدخول إلى الموقع بتاريخ 12.4.2011
   http://www.health.gov.il
 
 
 

تطور الطفل الشهر الرابع

التطور العقلي – الولادة حتى 6 شهور
ابتداء من لحظة ولادته يمر الطفل بتغييرات مذهلة. يتطور دماغه كل يوم، فيبدي الطفل فضولا أكبر، يقظة لمحيطه وقدرات جديدة تفتح أبوابها له. ل...
التطور الحركي – الولادة حتى 6 شهور
يولد الأطفال مع دافع للحركة داخل المكان ويطمحون للحركة التي تمكنهم من الحصول على استقلال وظيفي. هناك تحديات عديدة تقف في وجه التطور الح...
البكاء عند الاطفال
بالمعدل، يبكي الأطفال لمدة 2.5 حتى 3 ساعات في اليوم، خلال أول 7 أسابيع. ستوفر الفقرات التالية شرحا إضافيا عن "كلام الأطفال" المليئ...
الأخوة الكبار
إذا كان لديكم ابن او ابنة، وسينضم إليهم في الوقت القريب أخ أو أخت جديدة، لا تتفاجأوا إذا لم تتكلل عملية الاستقبال بأجواء الفرح والسعادة...
النوم للطفل
قضية نوم الأطفال تضايق وتقلق العديد من الأهالي. هل ينام الطفل كثيرا؟ ام قليلا؟ هيا بنا نفحص كم ساعة ينام طفلكم بالنهار وبالليل ايضا.
الجهاز الهضمي لدى الاطفال
 يعاني الكثير من الأطفال من مشاكل في الهضم مثل المغص, الإمساك, الغازات والقشط.