10 حقائق عن جهاز المناعة

10 حقائق عن جهاز المناعة

10 حقائق مثيرة عن جهاز المناعة

إعداد: رونيت دويف، مديرة علمية، إبوت منتجة سيميلاك
 
1. جهاز المناعة في جسمنا قادر على التعرف وعلى تشخيص ملايين الغزاة وتجنيد مساعدين خاصين لهدم الغزاة المضرين بأجسمانا.
 
2.  هؤلاء الغزاة يعرفون  بمستضدات غريبة. تشخيص المستضدات يمكِّن الجسم من تطوير بروتينات معينة تدعى مضادات في تجنيد خلايا أخرى في جهاز  المناعة بهدف طرد الغريب. ترتبط المضادات بالمستضدات تماما كالقفل والمفتاح.
 
3. رد فعل الجهاز الهضمي يرتكز على ما يعرف بـ"ذاكرة الانكشاف". في حال حدوث أول هجوم ينتج جهاز المناعة ذاكرة محددة لتشخيص الغازي            ويستخدمه فيما بعد في حال حدوث غزو آخر.
 
4. يختلف جهاز المناعة من شخص لاخر هناك من يصاب بالأمراض لفترات متباعدة، وهناك من هم عرضة للمرض في أوقات متقاربة.
 

وبعض الأمور الإضافية الخاصة بالأطفال
 
5. الأطفال أكثر عرضة للإصابة بالأمراض الفيروسية مقارنة بالبالغين، ذلك أن جسمهم لا يشخص الغزاة فورا ولا يسارع في مهاجتمهم.
 
6. يولد الطفل بعد أن مكث لتسعة شهور في بطن أمه حيث كان محميا بواسطة جهازها المناعي، لذا لم يصاب بأي مرض ملوث.
 
7. ينعم الأطفال بحماية مناعية ضد الأمراض المنتشرة لعدة أسابيع بعد الولادة. هذه المناعة مكتسبة من المضادات الموجودة في دم الأم وفي الكولستروم؛    لكن ذلك لا يضمن حماية كاملة من الأمراض.
 
8. يتعرض الأطفال لعدد كبير من المستضدات في بيئتهم، والتي يتزايد عددها عند التعرض لمحفزات جديدة. لكي نقوي  الحماية ,على الجهاز المناعي أن        يتطور بسرعة.

9. جهاز مناعة قوي يبدأ بجهاز هضمي سليم.. نحو %70 من جهاز المناعة عند طفلكم موجود في الجهاز الهضمي. لذا فالحفاظ على سلامة الجهاز الهضمي      عند طفلكم يساهم في تقوية جهاز المناعة الطبيعي لديه.
 
10.  سيميلاك Advance Plus يحتوي على مركبات تساهم في بناء وتقوية جهاز المناعة:
 
  • أنتي أوكسودنتات – تساهم في الحفاظ على سلامة خلايا الجسم.
    سيميلاك Advance Plus الوحيد في البلاد الذي يحتوي على أنتي أوكسيدنت من نوع لوتئين، الذي وجد أنه ضروري لصحة العينين.
  • ألياف غذائية من نوع GOS  - تشجع نمو جراثيم صديقة وتدعم تقوية الحماية الطبيعية للطفل. بالإضافة، تساهم في الحصول على نسيج براز يشبه براز طفل يرضع.
  • بروبيوتيكا من نوع B. lactis* - والتي يشكل دمجها مع ألياف غذائية من نوع GOS دمجا تكافليا يدعم صحة جهازي الهضم والمناعة وبهذا يساهم في تقليل حالات السخونة والإسهال.
  • نيوكليوتيدات -  مركبات الموجودة في حليب الأم. تزيد من قدرة الجسم على إنتاج المضادات التي تقاوم مسببات الأمراض، كما أنها تساهم في تقليل حالات الإسهال ونضوج خلايا جهاز المناعة
الوحيد في البلاد الذي يحتوي على نيوكليوتيدات بالتركيبة والكمية التي أثبتت علمياً أنها تساهم في تطور جهاز المناعة لدى الأطفال. 

* من مرحلة 2 وما بعد.